كتابات

ساحة حرة مرحلة و (بسم الله)

ريبون نيوز – 22 ابريل 2022م

كتبت/ مدينة عدلان

 

ماذا قال ومن قال وأين وقفوا وعلى أي منصة صعدوا ..!! هذه جميعها لاتهم شعب أهلكته ظروف الخلاف بين هؤلاء الذين اخترقوا بل مزقوا الدستور من قبل عام 2011 م وذهبوا لإعداد دستور آخر ولم يتفقوا أيضاً عليه، وليس هذا فقط، بل جعلوا من كل مادة فيه مطية يقتاتون منها ويتخذونها حججا على غيرهم دون العمل بها (يأمرون الناس بالبر وينسون انفسهم )

 

التدقيق والتمحيص في نوع الكرفتا والجزمة لا يهم المواطن البسيط لأنه لم يعرف يوماً كيف تربط الكرفتا ولا ما هو أفضل بلد يصنع الجزمات.

 

سمع بداية كلمة (بسم الله) وهذه بحد ذاتها تهمه وينتظر العمل الذي سياتي بعدها عمل يلامس همومه وقضاياه واستقرار معيشته وبأسرع وقت ليس امامه صبر للإنتظار فقد استبشر خيرا في سرعة العودة من الجميع، رغم أن بعض هؤلاء غير مرغوب فيهم ، ولكنها الحاجة .. والضرورات تبيح المحضورات .

 

(بسم الله) ماذا بعد .. ( اتق غضب الحليم )

اظهر المزيد
إغلاق